اخبار العالم

الرئيس محمود عباس يتلقى اتصالا هاتفيا من إسماعيل هنية

صدى المواطن _ متابعات

تلقى الرئيس محمود عباس، اليوم الاثنين، اتصالا هاتفيا من رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” إسماعيل هنية، في ظل أجواء المصالحة بعد إعلان “حماس” حل اللجنة الإدارية وتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة صلاحياتها في قطاع غزة، وإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية.
وعبر الرئيس عن ارتياحه لأجواء المصالحة التي سادت عقب الاتفاق الذي تم التوصل إليه من خلال الجهود المصرية.
من جهتها، ذكرت حركة حماس أنه تم التأكيد خلال الاتصال على الأجواء الايجابية التي سادت الساحة الفلسطينية، بعد إعلان حماس حل اللجنة الإدارية والترحيب بقدوم حكومة التوافق الوطني لممارسة مهامها في قطاع غزة وصولاً إلى إجراء الانتخابات العامة وبدء الحوارات الثنائية والفصائلية في القاهرة بشأن ملفات المصالحة، بما يتطلبه بوقف الاجراءات التي اتخذتها السلطة في الفترة السابقة.
وأكد هنية-بحسب بيان لحماس- أن حركته عاقدة العزم على المضي قدمًا في خطوات إنهاء الانقسام بكل إرادة وإصرار، بهدف توحيد شعبنا الفلسطيني ومواجهة المخاطر والتحديات المحيطة بقضيتنا.
وثمن هنية الجهود المصرية التي يقودها جهاز المخابرات المصرية، في رعاية المصالحة الوطنية الفلسطينية، والاشراف على تنفيذها.
وتمنى هنية للرئيس عباس النجاح في “ترسيخ الرسالة السياسية المؤكدة على ثوابت وحقوق شعبنا الفلسطيني، خلال مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة”.
ويتواجد هنية على رأس وفد من حماس من قطاع غزة والخارج في العاصمة المصرية القاهرة منذ السبت قبل الماضي.
وكانت حركة حماس أعلنت أمس الأحد عن حل اللجنة الإدارية في قطاع غزة، وذلك عقب جلسات حوار قادتها مصر مع قيادات من حركتي فتح وحماس في العاصمة القاهرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق