in

اعجبني الخبراعجبني الخبر لم يعجبنيلم يعجبني

الشراشف البيضاء

 

 

 

إبتسام عشان _ صدى المواطن الإلكترونية 

 

 

من طبيعة الإنسان أن يعيش حسب حدوده التي يعيش فيها، قلة من يحاول العيش ضمن نطاق حياة الآخرين أو الشعور بهم،

والبعض الآخر يدرك إذا عاش ماعاش غيره من حلو الحياة ومرها،

ندرك النعم إذا فقدناها، ونبصر الأحداث إذا عشناها،

الشراشف البيضاء إذا ذكرت ومخيلة كل إنسان على حده، منها عالم الأحلام، ومنها عالم الأفراح، ومنها ومنها، ولكن حديثي ليس إلا عن شراشف المستشفيات وأحداث تشهدها تلك الشراشف، تشهد الألام، والأنين، الخوف، والقلق، التفكير بين السلبي والإيجابي، تشهد الكلمات المحفزة، والكلمات الحزينة، تشهد الدموع،الفرح، البشارات، الفراق، الأوجاع، الصدمات، وإلى مالا نهاية،

 يلتحف بها الغني، الفقير، البسيط، المتكبر، الظالم، والمظلوم، العالم بجميع صفاتهم، يعيش أصحابها أشياء قد لاتصدق أحياناً ولكن الأهم في وجودها أن رحمة الله تعالى بين طياتها، إنها العافية ي سادة تلك النعمة التي نعيشها يومياً ولاندركها إلا إذا فقدت، ننتظر الجديد كل يوم، ولم ندرك أننا لانفقد الجديد والعافية تسري في أجسادنا، إنها أجل نعمة ورب الكعبة أن يمن الله عليك بالعافية.

Report

What do you think?

4 Comments

Leave a Reply
  1. كلمات كـ عقد الؤلؤ منسابه لا يسعك الا ان نكملهاولا نريد ان تنتهي. رائعه. وان تناثرت كحبات الؤلؤ تزتاد جمال 👍❤️🌹

  2. احببت تسلسل القصه او الحكمة اللي بتوصليها لنا كيف انو مهما صار بالحياة نظل احنا جاهلين حقيقه ان الدنيا فانية

    استمعت جدا بقراءة القصه
    اتمنى لك التوفيق ♥️

  3. أحبك الله وملائكته وأسعدني مرورك وصدقتي فالدنيا فانية نسأل الله العفو دمتي بود ❤️

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صحة الطائف تنجح بإجراء عملية جراحية نوعية لمعالجة بصر سيدة خمسينية

طبيب جراح