المعلم “الفيفي”: حالتي تحسنت بعد بدء الدراسة.. وحبي لطلابي دفعني لتعليمهم من المستشفى

متابعات – صدى المواطن

أكد المعلم محمد الفيفي أن حبه للتدريس ولطلابه هو ما دفعه إلى مواصلة أداء عمله، رغم وجوده بالمستشفى للعلاج ، حيث رفض أخذ إجازة مرضية وأصر على تعليم طلابه عن بُعد.

من جانبه قال : الفيفي، خلال مداخلة مع برنامج “يا هلا” على قناة “روتانا خليجية”، إن تفاعله مع طلابه بات يسهم في تحسن حالته النفسية وتخفيف معانته و مرضه، ولفت إلى أن الأطباء لاحظوا تحسن حالته الصحية بعد بدء العام الدراسي ومتابعته تعليم طلابه عبر منصة مدرستي.

وأفاد إلى أنه يقدم 24 حصة أسبوعيًا لطلابه، واعتبر أن التعليم الافتراضي هذا العام كان الحل الأنسب لمتابعة العملية التعليمية في ظل جائحة كورونا، خاصةً وأن مدرستي تحقق قدرًا كبيرًا من التفاعل بين المعلمين والطلاب.

والجدير بالذكر أن وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ قد أجرى محادثة عبر منصة مدرستي، أمس (الخميس)، مع المعلم الفيفي، عبر خلالها عن شكره له على إخلاصه وتفانيه في أداء رسالته، مؤكدًا أن ما قام به يمثل نموذجاً مشرفاً لمهنة التعليم وقدوة يحتذي بها الجميع.

من جانبه رفع وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ خالص الدعوات له بالشفاء العاجل وعظيم الشكر والتقدير له ولكل معلم ومعلمة .

 

Report

What do you think?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *