اخبار المناطق

“بلدي مركز القفل” يدشن حملة “النظافة بين الواقع والمأمول” للمركز والقرى التابعة له

تهدف إلى تعزيز الوعي لدى أفراد المجتمع والتعاون والعمل من أجل بيئة نظيفة

 

صامطة _المركز الإعلامي

دشن المجلس البلدي ببلدية القفل حملة النظافة للمركز والقرى التابعة له تحت عنوان (النظافة بين الواقع والمأمول)، بحضور وكيل رئيس مركز القفل التابع لمحافظة صامطة محمد بن أحمد المباركي ورئيس بلدية مركز القفل المهندس مشاري الحاذق ورئيس المجلس البلدي ببلدية القفل عبده بن علي المحنشي وأعضاء المجلس.

وتفصيلاً، بدأ اللقاء بشرح موجز للحملة وأهدافها، ثم أعلن نائب رئيس المركز انطلاق الحملة فيما جرى فتح النقاش بين الحضور ورئيس بلدية القفل وأعضاء المجلس البلدي، وذلك من أجل تعزيز التعاون وحث الأهالي على التعاون مع الحملة لتخرج بالأهداف المرجوة منها.
وقدم رئيس بلدية القفل المهندس مشاري الحاذق شكره وتقديره لأعضاء المجلس البلدي على إطلاق هذه الحملة والتي تأتي تواصلاً منهم لجهود البلدية في أعمال النظافة، مؤكدًا جاهزية بلدية المركز بمعداتها وآلياتها للمشاركة في هذه الحملة.
وأكد رئيس المجلس البلدي ببلدية القفل عبده علي محنشي أن هذه الحملة تهدف لتعزيز ودعم الوعي لدى أفراد المجتمع بأهمية النظافة والحفاظ على المركز وتوابعه من القرى داعيًا الجميع للتعاون والعمل من أجل بيئة نظيفة موجهًا شكره لمشايخ وأعيان المركز على دعمهم وحثهم للأهالي على التعاون وهذا أمر ليس بمستغرب على الجميع متمنيًا أن تحقق الحملة أهدافها في ظل تكاتف الجميع والدعم من قِبل بلدية المركز بالمعدات والآليات واليد العاملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى