اخبار محليه

‏‫(( بيان توضيحي حول المقطع المتداول بخصوص مصدات السلامة في سوق النساء وتضرر مركبة بمحافظة القريات ))

 

القريات :عقاب المقنط

 

إشارة الى ماتم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي من مقاطع فيديو حول المطبات ومصدات السلامة بمواقف سوق النساء بمحافظة القريات .

تود بلدية محافظة القريات التوضيح للجميع انه تم تشكيل لجنة عاجلة بتوجيهات سعادة رئيس بلدية محافظة القريات المهندس / سميحان بن محمد الشمري للوقوف على حقيقة المقطع المتداول ميدانياً وبالرجوع الى كاميرات التسجيل والمراقبة المنتشرة حول المواقف من قبل اللجنة المشكلة .

تبين أن تلك المقاطع إحتوت على عدد من المعلومات المبالغ فيها وغير الصحيحة جملة وتفصيلاً وبناء علية توضح بلدية القريات عدد من الحقائق ومنها : 

– ان ساحات مواقف سوق النساء مزودة بمداخل ومخارج تضمن مسارات واضحة للخروج والدخول بلافتات وعلامات ارضية لإرشاد السائق الى مواقف الانتظار والمخارج وحركة اتجاهات السير .

– تم تزويد مدخل المواقف بمصدات وحواجز روعي في تنفيذها اعلى متطلبات السلامة للمستخدمين لضمان عدم تعدي المركبات على المشاة والمواقف المقابلة أوعرقلة حركة سير المرور 

– أن صاحب المقطع المتداول حاول التظليل والتدليس خلال حديثه عازياً تسبب المصدات والحواجز في اتلاف اطارات بعض المركبات مشيرا ان تركيب المصدات والحواجز تم بوضع معاكس ساخرا في الوقت نفسة من تطبيق تلك الاحتياطات التي تعتبر من متطلبات السلامة وبالرجوع الى كاميرات التسجيل والمراقبة اتضح ان صاحب المركبة وخلال دخولة للمواقف من خلال المدخل الصحيح وبعد تجاوزه المصدات رجع بمركبته للخلف معرضا نفسه ومستخدمي الطريق للخطر ورغم علمه بوجود مصدات تمنع ذلك الاجراء الخاطئ حيث انه نزل من مركبته وشاهد المصدات الا انه اصر على الرجوع للخلف رغم وجود المصدات التي تمنع ذلك معرضا اطارات مركبته للتلف ومحدثا تلفيات في اجزاء كبيرة من المصدات والحواجز مع العلم ان حركة السير قبل ذلك التصرف الخاطئ من صاحب المركبة كانت تسير بشكل سلسل ومنظم ولَم تتعرض اي مركبة للتلف

وبناء عليه تؤكد بلدية محافظة القريات أن ماحدث من تلفيات في المركبة والممتلكات العامة كان نتيجة عدم التزام قائد المركبة بالنظام ومخالفته لقواعد وانظمة المرور ورجوعه للخلف معرضا نفسه والاخرين للخطر ماتسبب في اتلاف ممتلكات عامة الهدف منها حماية مستخدمي الطريق وسيتم اتخاذ الاجراءات القانونية مع صاحب المركبة وتحويله للجهات المختصة جراء اتلافه للممتلكات العامة .

وأكدت بلدية محافظة القريات أهمية تحري الدقة في مثل هذه المقاطع لإحتوائها على معلومات غير صحيحة لم تؤخذ من مصدرها ولم تعرض على البلدية للتحقق منها قبل نشرها أو تداولها مضيفة أنها تتقبل جميع الآراء والانتقادات البناءة والموضوعية التي تسهم في تحسين الخدمات البلدية، وتخدم جميع سكان وزوار المحافظة مطالبه بعدم الانسياق وراء الشائعات بنشر مقاطع و بث رسائل سلبية وغير مسنودة بمصداقية أو دلائل والتي تهدف الى الاساءة وإثارة الرأي العام ، وتشير في الوقت نفسه بتمسكها في حقها بمحاسبة المسئول عن تصوير تلك المقاطع وملاحقة كل من روج وساهم في نشرها من اصحاب الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي ضمن ما نصت عليه الإجراءات القانونية ذات العلاقة. .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق