مقالات

يموتون شعراء

بــيـن جـرحـيـن تـعـبُـر الـــروح فـجـوهْ

بـــيــن حـــــزن بــــدا وحــــزن مــمــوّه

بـــيـــن آهٍ مــــــن الـــفـــراق أضـــلّـــت
درب آهٍ كـــــم أحـــرقــت مَــــن تــــأوّه

بين خوفي في الجب وحدي.. وصمتي
عــنــدمـا اغــتالــت الـحـقـيقةَ نــســوة

تــهـتُ حــتـى قـصـائـدي لـــم تُـطـعـني
تـضـع الـحـرف فــوق سـطـري بـرشـوة

أتــرانـي أفــضـت فـــي رســم حـزنـي؟
هــل كـدمـع الأســــى خـطيبٌ مُـفوّه؟!

كـــل مــا فــي الـطـريق يـوهـن سـيـري
غــيــر أنــــي أغــالــب الــعـجـز عــنـوة

أقــتــل الــتـيـه والـمـسـافات.. أطـــوي
خــطــوةً لــــم تــــزل تــعـانـد خــطــوة

مــن بــــلاد تــنكــر الــــمــــاء فــيهــــا
لحروفــــي وأسـقـط الشعــــر دَلْــــوه

نــحـو مــاذا؟! لا طـيـف يـبـدو أمـامـي
مــــذ غــــدت أوبــــة الـمـهـاجـر نـــزوة

نــحـو صـنـعـاءَ؟ لــم تـعـد تـلـك صـنـعا
عــاث فـيـها الــردى عـلـى حـيـن غـفوة

نـــحـــو آزال؟ زال عــنــهــا ضــحــاهــا
أصـــبــح الـــــذل والــتـخـاذل نــخــوة

نــحـو لا شـــيء.. غــيـر أنـــي بـرغـمي
ســائـرٌ.. لـــي فــي كــل شِـبـرين كـبـوة

نــــحـــو أرض تـــبـــرأ الـــغـــدُ مــنــهــا
وحــيـاةٍ أضــحـى بــهـا الــمـوت مـنـوة

نــحــو أم تــمــارس الــجوع.. تــمـضـي
تــرضـع الــنـاس مـــن دمــاهـا بـشـهـوة

نـحـو عــبء الـتـاريخ مــذ صـار وهـمًـا
فــي بــلاد فـيـها الـحـكومات (رخــوة)

نــحــو لــيــلٍ كــعـمـر حــزنــي طــويـلٍ
ومــخــيـفٍ كــقــعـر فــنــجـان قـــهــوة

فــــإذا لــــم أصــــل فــعـمـري طــويــلٌ
وإذا مـــــت ســـــوف أصــبــح (غــنــوة)

لا تخفْ إن قتلتنـــي يــــا صديقــــي
إنما المؤمنون – في الموت – أخوة

هـــكــذا الــشــعـر.. مـــســرحٌ لـلـمـنـايـا
وجـــــعٌ تـحـــمـلُ الـــمــرارات حـــلــوه

————–
مختار محرم
27أكتوبر 2018م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق