مقالات

إصحوا يا عرب .

 

السعودية ومصر صمام الأمان للأمة العربية والإسلامية ولا يشكك في ذلك إلا إنسان خرف أومريض عبث
بجيناته وإعداداته مخابرات الأعداء والإخونج المفسدين وحولوه من إنسان سوي وعروبي إلى
مسخ شيطاني يعشق الثورات ويدعو للمظاهرات والإعتصامات والخروج على الحكام العرب
وذلك بعد أن تمكنوا من قلبه النتن وجعلوا منه وكراً مظلماً ملئ بالحقد والكره للسعودية وحكامها الشرفاء وباغضاً للسيسي والجيش المصري ،

أخي العربي الشريف السعودية ومصرآخر معاقل العرب الشرفاء وموطن النبلاء من أهل السنة والجماعة وهما الحصن المنيع الذي حافظ على شرف وكرامة الأمة العربية والإسلامية وتحطمت أمامه الكثير من المؤامرات والدسائس الخارجية والداخلية ، ووالله لن ينعم العرب والمسلمين بالأمن والأمان ولن يعرف العرب معنى الإستقرار والطمأنينة من دونهما فاستيقظوا أيها العرب لما يحاكم لكم وهبوا لنجدة العروبة والدين الصحيح في ليبيا واليمن قبل أن يدنسها بنو فارس وحميرهم من العصملية والخوان المفسدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق