الادبية

تغريدة

عد بي إلى القنفدا فالقلب نازعني
شوقا إليها وعشقا يسبق الزمنا

هواؤها ذلك الغربي ميزها
وقد بنيت لها في مهجتي سكنا

عزف النوارس عند الشط يجذبني
ويحتويني به موج إذا ركنا

وليلها تسلب الألباب فتنته
إن جن أو خاطب العشاق أو سكنا

يابندر الأمس واليوم الجميل سرت
روحي تحدث عن أخبارك المدنا

ياغادة الساحل الغربي في وطني
أحب فيك الندى والشوق والوطنا

فأنت أجمل في عيني فاتنتي
من كل شيء ولو عشت الهوى حزنا

غنيت غنيت حتى كاد يحسدني
شعري عليك ويكوي دمعي الوجنا

شعر
متنبي العصر
الأديب الروائي والشاعر والقاص
أحمد حلواني القنفدة البندر
غااااااااادة السااااااااااحل الغربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق