اخبار المناطق

من مشروع سمو ولي العهد لترميم وتأهيل المساجد التاريخية بالمملكة مسجد البرقاء التاريخي بالأسياح

فهد خلف الهاروني – صدىٰ المواطن

يقع مسجد البرقاء التاريخي بمحافظة الأسياح التابعة لمنطقة القصيم شمال مدينة الرياض ،ويبعد عن مدينة بريدة ٨٠ كيلومترا ، ويعود تاريخ إنشاء المسجد إلى ما قبل عام 1323هـ ، ويعد من أبرز المباني التراثية بالمحافظة، وهو ضمن مشروع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظه الله – لترميم وتأهيل المساجد التاريخية بالمملكة التي تضم 30 مسجدا في 10 مناطق ، وقام ببناء مسجد البرقاء التاريخي الشيخ فهد بن تركي الفهد آل فهيد ، كما أم الشيخ آل فهيد المصلين فيه حتى تحول إلى جامع عام 1333هـ في عام جراب، وأقيمت فيه صلاة الجمعة وكان الشيخ عثمان بن معارك هو إمام المسجد، ثم تولى الإمامة من بعده الشيخ عبدالله الصقعبي حتى وفاته ، ومن أبرز أئمة المسجد بعد ذلك الشيخ نافع بن عماش الحربي، والشيخ عبدالعزيز العبيد، والشيخ ناصر بن صالح الفهيد الذي ظل إمامًا للجامع حتى عام 1403هـ ، وثم نقلت صلاة الجمعة لجامع هارون الرشيد بحي العادية بعين بن فهيد عام 1428هـ ، ويتميز مسجد البرقاء ببنائه على الطراز النجدي من الطين والحجر ، وسقفه من خشب الأثل وسعف النخيل ، وتبلغ مساحته الكلية نحو (590م2) ويتسع لنحو (181) مصليًا، ويتكون المسجد من بيت للصلاة ، وسرحة ، وخلوة أرضية ، ودورات مياه وأماكن للوضوء ، ومئذنة صغيرة مربعة الشكل يبلغ ارتفاعها نحو (8.13م) ، ويتكون مسجد البرقاء التاريخي بعد تطويره في وقتنا الحالي من بيت الصلاة وسرحة المسجد ، ومصلى للنساء ، ودورات المياه وأماكن الوضوء ، ويتسع لـ (364) مصليًا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق