مقالات

رسالة من مواطنة صالحة لقيادتها الحكيمة- سلمان الحزم ومحمد العزم

بقلم: الكاتبه السعودية رانية أسعد الصباغ-الرياض

 

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل-سعود.
سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود- يحفظهم الله-
في هذه الظروف الصعبة والتي يمر بها العالم أجمع بسبب ما انتابه من خوف وهلع بسبب إنتشار فايرس كورونا في جميع أنحاء العالم، و أصيب البشر بالرعب والخوف في جميع دول العالم،
اليوم ياسيدي سلمان الحزم
و يا محمد العزم أشعر بأهمية مواطنتي الصالحة لهذا الكيان الآمن المستقر المملكة العربية السعودية، حيث تقتضي مواطنتي الصالحة ومن كل المواطنين أيا كان موقعه، و أيا كانت أمانته وصدقه وإخلاصه لدينه ثم قيادته ووطنه، والمحافظة عليه كيان الوطن و مقدراته، وحسن التعامل مع القيادة والشعب، والبعد عن الغش والكذب والدجل ونشر الاشاعات الكاذبة ونبذ ومحاربة الفساد بجميع صوره و أشكاله.

والمواطنة الصالحة تتحقق بالخوف من الله تعالى والحفاظ على كل الصفات الصالحة.

يا خادم الحرمين الشريفين-ياملكنا سلمان ويا أميرنا الشهم الوفي محمد بن سلمان-يحفظهما الله-
أنا اليوم ومعي (٣٢) مليون مواطن و مواطنة نطبق بل ونقول سمعا وطاعة لقراراتكم والتي تعتبر من أعظم الوصايا، وما أعظم ثمرتها على البلاد والعباد.

لقد أمرتونا بالبقاء في منازلنا فقلنا سمعا وطاعه حفاظًا على صحتنا و أرواحنا.

في الختام أرجو لكم النجاح والتوفيق ونحن معكم قلبا وقالبًا والسلام عليكم ورحمة الله
و بركاته

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق