مقالات

الجنود المجهولة

بقلم /حسن معشي

أبطال الصحة كثر والرجال الأوفياء والمخلصين في هذا المجال لا حصر لهم ، أيدي تضمد الجراح وقلوب تحنو
على الصغير والكبير وترسم البسمة
على شفاه كل مريض وزائر، وهناك
جنود مجهولة تعمل ليل نهار على
راحة المرضى وسلامتهم وتحرص
على حمايتهم من كل مرض ووباء وقد يجهل بعض المسؤولين
والإداريين الدور الذي تلعبه تلك الجنود المجهولة لحماية
المرضى والمنشآت الصحية والعاملين بها من أخطار التلوث وإنتقال العدوى
ولن نوفيهم حقهم أبداً فهذه الأيادي البيضاء تقوم بدور هام وحيوي رغم معاناتهم من بعض العقول المتحجرة في بعض المرافق الصحية، لكن مع غزو وباء كورونا للكرة الإرضية واجتياحه لكل الميادين والمرافق العامة والخاصة بدأ البعض يستوعب ويفهم الدور الهام والفعال الذي تقوم به أقسام مكافحة العدوى وأقسام العمليات الجراحية وأقسام التمريض المختلفة لمنع التلوث والعدوى بالمرافق والمنشآت الصحية، فيروس صغير لا يرى بالعين المجردة أثار الهلع والخوف في قلوب البشر وتسبب بقتل الآلاف منهم وعطل كل المرافق الحيوية والهامة، توقفت الأعمال وتعطلت المطارات والموانئ والمواصلات واتخذت الدول إجراءات صعبة وإسثنائية للحد من خطر هذا الوباء القاتل وفي هذه الأزمة الصعبة أثبتت السعودية للعالم أجمع إنسانيتنا وحرصها الشديد على أرواح مواطنيها والمقيمين على أرضها الطاهرة بعد أن ضحت بالغالي والنفيس من أجل عيونهم فشكراً من الأعماق لمملكة الإنسانية وشكراً لكل الأوفياء والمخلصين بالمجال الصحي وحفظ الله السعودية وقيادتها الحكيمة وشعبها الوفي من كل شرٍ ومكروه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق