اخبار محليه

عناقيدُ شوق

 

 

أعيدُ الغيومَ التي أمطــرتْ

بنيسانِ قلبي شذى مُورقا

 

أعيـشُ بحلـــمٍ أراهُ قريبًـــا

يخافُ من الجفنِ أن يُطبقا

 

سلاماً لقلـبٍ بهـيٍّ نقـــيٍّ

يبـثّ بروحـي حنيـنَ اللقــا

 

لبـدرِ الزمـــانِ أرقّ التحايــا

وقيـدٌ من الهجـرِ قد أُعتقــا

 

عناقيدُ شـوقٍ هنـا أينعــتْ

ووجــدٌ بعينيـكَ قـد أشرقــا

 

(سوسن داوودي)

————————-

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق