الادبية

سجد قلبي

سجد قلبي وتنهاتي على روض الغلا والشوق
وتذكرت المكان اللي ،،،، فـ أول ليل يجمعنا

وطاحت دمعتي تنعا سواليف غدت ، برفوق
أحس بلمسة كفوفه ، مع حروفه ، و سـلمنا

سلام العاشق الولهان على نار الوعد محروق
على العزه تلاقينا ،، و عن درب الخطا شمنا

دعيت الخافق الولهان تسابقني دموع الموق
و قلبي من هيامه فاق و من عشقه ،،، تعلمنا

الا ياصرختي دوّي مع اصدوف الزمن والعوق
تعلمنا شعور الحب من اصدق من مدامعنا

مشاعر طاهره تهوى من قلوب البشر مخلوق
خلق فيني جمال الحب و اصبح من مطامعنا

بلحظه هايمه غلقه ،،، تفارقنا بلا ،، منطوق
وعبراتٍ تزاحمنا ،،،، بلعناها ،،،، و توادعنا

وصارت دنيتي ذكرى ،، مثل غيمٍ يشـــــع بروق
تلاشى سايلٍ سيله ،،، و رعده في مسامعنا

حبيبك راح ،، لا ترجيه ولا يملك بقلبه شوق
يجيبه هاجس الذكرى و همّ البعد ، قطعنا

شيخة الهيلا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى