اخبار رياضية

أخضر اليد يواجه اليابان في أول خطوات المنافسة على التأهل العاشر لبطولة العالم

مرفت طيب _الرياض 

 

يلعب المنتخب السعودي الأول لكرة اليد يوم غدٍ الاثنين أمام منتخب اليابان عند تمام الساعة 4:00 عصر‏اً بتوقيت السعودية، وذلك ضمن مباريات الجولة الأولى من الدور الرئيسي للبطولة الاسيوية بنسختها التاسعة عشر للرجال المقامة بالكويت، والمؤهلة لكأس العالم 2021 بمصر.

ويتطلع أخضر اليد لتحقيق الانتصار الثالث على التوالي في البطولة، والمنافسة على التأهل لبطولة العالم 2021م للمرة العاشرة في تاريخه.

وكان المنتخب السعودي قد أجرى مرانه اليوم الاثنين وسط معنويات مرتفعة بعد الانتصار الأخير على كوريا الجنوبية، والذي يعد من ضمن أقوى المنتخبات الآسيوية المشاركة في البطولة.

يذكر بأن المنتخب السعودي يلعب ضمن المجموعة الأولى من الدور الرئيسي بجوار منتخبات: البحرين، الإمارات، واليابان، وذلك بعد تصدره مجموعته في الدور الأول بالعلامة الكاملة بواقع أربع نقاط حصدها من فوزه على منتخبي استراليا وكوريا الجنوبية.

من جهتة ابدى المدرب الوطني نبيل سهيل رؤيتة الفنية عن المنتخب السعودية ومواجهة الغد أمام المنتخب الياباني، حيث يرى بأن المنتخب السعودي يتميز بالقوة الهجومية وهذا يرجع إلى (الهجوم الخاطف السريع وتنويع اللعب الهجومي لما يتميز به المنتخب من وجود خط خلفي وقوة الخط الأمامي لوجود أكثر من لاعب مميز على الدائرة والأجنحة مما يعطي المرونة والتكتيك وأيضًا الدقة في إنهاء الهجمات) .

وأضاف السهيل: “من الجانب الدفاعي، ترتكز قوة الدفاع بالنسبة للمنتخب في المرونة الدفاعية واللعب بأكثر من طريقة دفاعية خلال الهجمة الواحدة والتحول من ( 6- 0 إلى 3-2-1. )، وأيضًا قوة الحراسة بوجود محمد آل سالم وعمرو عبدالسلام ونواف المطيري”.

وأشار السهيل الى نقاط ضعف المنتخب السعودي بانخفاض مستوى اللياقة البدنية لبعض اللاعبين خاصة في الشوط الثاني، و ضعف الارتداد من الهجوم إلى الدفاع، وبالنسبة للدفاع من الافضل اللعب بطريقة دفاع المنطقة 6-0 نظراً لما يتميز به المنتخب الياباني من سرعة اداء وعدم فتح الملعب بشكل مبالغ فيه وعدم مجاراة اليابان في اللعب السريع لارتفاع مستوى اللياقة البدنية بشكل كبير للمنتخب الياباني مقارنة بالمنتخب السعودي، وبالنسبة للهجوم / عدم فقد الكرة بشكل سريع وتدوير الكرة مع الاعتماد على انهاء الهجمة من الأجنحة نظرا لضعف الاداء الدفاعي لمركز 1 وقوة الدفاع خلال مراكز 2*3.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى