اخبار ثقافية

عَـــالَـــم الأحْــــــلامِ

الحـُـبّ يَرْسـُـمُ لِلأحَبــَّةِ بَهْجـَـــةً
بـِـتــَعَـانـِـقٍ …وبقــُبْلَـةٍ وسَــلامِ

لَوْلاهُ مَـا سَكــنَ الغـَرَام بخَافِقـِي
وَبَكَى عَلـى شَط ِّالمَسَاءِ هيَامِي

كُـــلّ البَهـَــــاءِ تَزيَنـَــتْ أوْصـَــالُهُ
وَالزَّهـْـرُ عَطــّرَ صَفحَـــةَ الأيــــامِ

الْحُسْنُ فِي عَينيكَ أبهَجَ نَاظـِـري
وَالثّغـْـرُ أضْحـَــى قِبلـَــة الإلهــامِ

إنْ كنتَ قدْ أهْدَيْتَني عُمْــرَ الْهـَوَى
أهْديكَ عُمْـري يَــا مُنـى الأحْــلامِ



يـَا قاتــِـلآ بِالهَجــرِ هـــزَ جَوَانِحِـي
أحْزَنْتَنـي فِـي صَحْـوَتِي وَمَنَامِــي

طــَـالَ البُعــَــادُ وَلا أجيـــدُ عِتابــَـه
وَعَلَـى السّطــورِ تَكَسـَّرَتْ أقْلامِـي

لـَوْ كُنــْتُ أعْلـَـمُ أنّ حُبــَّكَ قَاتِلـِـي
مَاكُنْـتُ أدْخُــلُ عَــــالَمَ الأوْهَــــامِ

—————\ سوسن داوودي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى