اخبار ثقافية

بنات الرياض يتألقن ويجارين موسم الرياض بشاعرات الوطن

الرياض-صدى المواطن  صالحه القحطاني
تصوير -عفاف الشهري- صالحه القحطاني

في أمسية من أمسيات نجد الشعر ،نجد المجد والعروبه وليلة من ليالي الرياض الحالمة رياض الحضارةِ والأدب والشموخ ،

ليلة أجتمع فيها كرم الأستقبال وروعة الشعر واجتماع الأحبةِ من جميع أرجاء الوطن الغالي

وبحضور صحيفة صدى المواطن الإلكترونية وبحضور الشاعرات /أشجان نجد،طليعة الحفظي ،فاطمة عبدالله عسيري،مشاعل عسيري.

نظمت مؤسسة /منيره السبيعي للتنظيم أمسية حافلة بالشعر والإبداع والتكريم

ودعم الأسر المنتجة والترفيه على شرف الشيخه/مزنه والشيخه /أم البواسل وسيدات أعمال

وأسر شهداء الحد الجنوبي (جلوي السبيعي)وبمشاركة فرقة استعراضية للأطفال .
حيث بدأ الحفل بكلمة ترحيبية للأستاذه أم طلال السبيعي رحبت فيها بالحضور

وتمنت لهم وقتاً ممتعاً بفقرات هذه الأمسية
حيث أستهلت الأمسية الشاعره فاطمه عسيري بأبيات قالت فيها :

ياسلامي للمليك وللوطن
وياسلامي للشعب كثر المطر
مملكتنا دوم في عز وأمن
تحت ظل أبوي سلمان الفخر
مكّن المرأه وجنبها المحن
لين صارت قائدة بر وبحر

وكانت قصيدة الشاعره مشاعل العسيري في حب الوطن
لو أضحي لك بعمري والله أني ماجزيت
يكفيني أني عايش ومتنفس هواك
والله ماتكفي أحبك والله ماأعلن رويت
كيف يُروى من عشق أرضك وغنى ثراك

وكانت مشاركة الشاعره والأعلامية /أشجان نجد بعدة قصائد ومنها:

يامنار الحقِ دمتي ياأبيّه
موطن الإسلام فخر المسلمين
صانك الرحمن من كيدِ الأعادي
وازدهرتِ موطني عبر السنين

وتوالت فقرات الحفل مابين استعراض لفرقة الأطفال وتكريم المشاركات في الأمسية

وتوزيع الضيافة والمشروبات التي هي من أنتاج الأسر المنتجه ،ولاقت الأمسيه أرتياح وحضور متألق للجميع .

وأضافت أم البواسل وهي ناشطة بالسناب وداعمة للأسر المنتجة حيث قالت:اليوم حفلنا

أقيم على شرف مجموعة كبيرة من الأخوات يدعمون الأخت المنظمة لهذا الحفل /أم طلال السبيعي

وهو حفل نسائي مصغر للنساء حيث يعرضن نشاطهن وأبداعهن .
وتمنت أم البواسل وجود أماكن خاصة بالنساء يجتمعن ويعرضن منتجاتهن وشكرت الصحيفة على تواجدها.

ومن جانب أخر علقت /منيره السبيعي أن الفكره الأساسية لهذه الأمسية أن تكون أمسية شعرية

مع دعم الأسر المنتجه في جو أسري محافظ بعيداً عن الإختلاط وتبنت مؤسسة منيره السبيعي

هذه الفكره بدون أي مقابل مادي أو ربحي كل هذا دعم للأسر المنتجه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق