اخبار المناطق

سمو أمير المنطقة الشرقية يدشن ويضع حجر الأساس لـ 18 مشروعًا مائيًا في الأحساء

 

الأحساء : عبدالله بن صالح

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن

عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية ، ووضع حجر الأساس

اليوم , لـ 18 مشروعًا مائيًا لمنظومة البيئة والمياه

والزراعة، وذلك في محافظة الأحساء بتكلفة إجمالية

تجاوزت 1.8 مليار ريال، بحضور صاحب السمو الأمير

بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء، ومعالي وزير

البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن

عبدالمحسن الفضلي، وذلك بفندق الانتركونتيننتال

بمحافظة الأحساء.

وأوضح سموه في كلمة له بهذه المناسبة أنه تم اليوم

إطلاق ثمانية عشر مشروعاً تنموياً في قطاع البيئة

والمياه، الذي جاء جاء بفضل الله ثم بفضل التوجيهات

والدعم السخي من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين

وسمو ولي العهد الأمين -حفظهما الله-، التي تقدم كل

الاهتمام لتطوير مشروعات البيئة والمياه، وتسعى بشكلٍ

دائم على الحفاظ على الموارد المائية، ورفع كفاءة

التشغيل والتوزيع لهذا المورد المهم ، وتطوير الكوادر

الوطنية في هذا المجال، والاعتمادات تتواصل

للمشروعات التنموية في مختلف المجالات”.

وقال سموه ” منذ أن أرسى الملك المؤسس –طيب الله

ثراه- دعائم هذه الدولة، كان هاجس استدامة مواردها،

ونماء شعبها، وازدهار مدنها هاجساً لا يفارقه، وسار على

هذا النهج من بعده أبناؤه البررة، ونستذكر هنا الملك

فيصل بن عبدالعزيز –رحمه الله- الذي حرص على دعم

وتطوير هذا القطاع، عبر إنشاء (الهيئة العامة للري

والصرف)، والتي حظيت بدعمٍ كريم من قادة هذه البلاد،

وصولاً للعهد الزاهر الميمون لسيدي خادم الحرمين

الشريفين، الذي تفضل بإصدار أمره الكريم بتعديل

مسماها إلى (المؤسسة العامة للري)، لتكون ركيزةً في

تطوير وتنمية قطاع الري، وجزءً من خطة استدامة

الموارد المائية للمملكة “

وأضاف سموه ” نشهد في كل عام بفضل الله مشروعاتٍ

جديدة، من أجل تحقيق النماء والازدهار المنشود، يقودها

أبناؤنا وبناتنا بهمة لا تفتر، وعزمٍ لا يلين، يسابقون الزمن،

ويتجاوزن الصعاب، ويقهرون المصاعب، نفخر بهم

وبمنجزاتهم، ونسعد بكل ما يحققونه من نجاح، وإنني في

هذا المقام أستذكر أهمية أن تعي أجيال اليوم أهمية هذه

المشروعات، وأن يحرصوا على الحفاظ على هذه

المقدرات، فالآباء والأجداد عانوا من العطش والجفاف،

وذاقوا الويلات، بفقدان نعمةٍ عظيمةٍ مثل نعمة الماء”

وعبر سمو أمير الشرقية عن شكره لمعالي وزير البيئة

والمياه والزراعة وفريق الوزارة، وشركاء النجاح في هذه

المشروعات من مختلف القطاعات.

فيما أوضح معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس

عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، أن هذه المشروعات

الحيوية التي دُشنت ووضع حجر الأساس لها اليوم،

تأتي تجسيدًا للرعاية الكريمة من خادم الحرمين

الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي

عهده الأمين – حفظهما الله – واهتمامهما بتوفير

الاحتياجات الأساسية للمواطنين في المناطق كافة،

مؤكدًا أن هذه المشروعات ستعمل على تلبية الطلب

المتزايد من المياه نتيجة للتنمية الشاملة التي تعيشها

المحافظة في المجالات المختلفة، كما ستعزز إمكانات

المياه بإضافة مصادر تدعم المشروعات القائمة وتوفير

حلول بيئية مستدامة.

وقال معاليه:” إن الوزارة وقطاعاتها المختلفة ستعمل على

تنفيذ مشروعات مستقبلية لتوفير المياه لمدن المحافظة

وقراها لتعظيم الاستفادة من جميع المصادر المتاحة

وتنميتها وترشيدها، وذلك بهدف استدامتها للأجيال

القادمة”، مقدمًا شكره إلى أمير المنطقة لدعمه المتواصل

لتنفيذ مشروعات الوزارة في مدن المنطقة ومحافظاتها،

كما شكر محافظ الأحساء لمتابعته المستمرة لمشروعات

الوزارة في المحافظة.

كلمات البحث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق