اخبار المجتمع

في سطور – الفريق علي الشاعر إلي رحمة الله

 

أيمن عبدالله زاهد :المدينة المنورة :-

  1. أدى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز -أمير منطقة المدينة المنورة -صلاة الجنازة على معالي الفريق والسفير والوزير والمستشار :علي بن حسن الشاعر -الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى يوم الاربعاء العاشر من رمضان لهذا العام 1440 في محافظة جدة

وتم نقله إلى المدينة المنورة حيث ورى الثرى في بقيع الغرقد بعد الصلاة عليه في المسجد النبوي الشريف، يرحمه الله ويغفرله ويسكنه فسيح جناته.

وهو الابن الوحيد لفضيلة الشيخ حسن الشاعر رحمه الله شيخ القراء في المسجد النبوي الشريف وفي المدينة المنورة ،والذي تتلمذ على يديه الكثير من القراء منهم فضيلة الشيخ :
إبراهيم بن الاخضر بن علي القيم شيخ القراء حالياًفي المسجد النبوي الشريف،
ومعالي الفريق :علي الشاعر
-رحمه الله- الذي سبق له أن ألقى كلمة أهالي المدينة المنورة في حفل إفتتاح مركز تلفزيون المدينة المنورة عام 1406

والذي قال فيه موجهاً خطابه للملك فهدبن عبدالعزيز -رحمه الله : بامركم ألقيت بالبندقية وحملت القلم

الجدير بالذكر أنه في هذا الحفل أعلن الملك فهد – رحمه الله- إستبدال لقب صاحب الجلالة بلقب يحبه ويسره أن يحمله وهو: خادم الحرمين الشريفين.

توفي معالي الفريق علي بن حسن الشاعر عن عمرٍ يناهز ٩٦ سنة في مدينة جدة من العاشر من رمضان لعام ١٤٤٠هـ.

وتم نقله ودفنه بمسقط رأسه في المكان الذي أحبه المدينة المنورة ووري جثمانه بالبقيع الغرقد.

الحياة العملية لمعالي الوزير هو :الفريق أول: علي بن حسن الشاعر من مواليد المدينة المنورة
عام 1344 هجرية
الموافق 1926م.

كان وزير الثقافة والإعلام الأسبق -كما أن معاليه كان ضابط سعودي -من أكبر الضباط في الحرب الأهلية اللبنانية – وعمل ملحقاً عسكرياً في بيروت ثم سفيراً هناك -و مما يذكر أنه أصيبت طائرة هليكوبتر كانت تقله إلى بيروت الغربية وأصيب هو ومن معه وأمضى وقتاً طويلاً في المستشفى حتى تعافى.
وعاد على إثر ذلك إلى المملكة بعد إنتهاء مهمته في لبنان وعـُين وزيراً للإعلام.

مؤهلات معاليه العلمية
بكالوريس : آداب قسم تاريخ من جامعة الملك سعود.

بكالوريس : علوم عسكرية من الأكاديمية العسكرية، عام 1949م.

مناصبه :-
كبير معلمي المدرسة العسكرية بالطائف.

مدير قسم الطبوغرافيا في إدارات العمليات العسكرية.

قائد المدرسة الثانوية العسكرية في المدينة المنورة.

قائد كلية الملك عبد العزيز الحربية في الرياض.

ملحق عسكري لدى باكستان
ملحق عسكري لدى لبنان، لمدة إحدى عشرة سنة، حتى نهاية عام 1975م
سفيراً للمملكة في لبنان، من عام 1976م، حتى نهاية عام 1982م
عين وزيراً للثقافة والإعلام لمدة 14سنة.

عين مستشاراً في الديوان الملكي

أهم الأعمال البارزة لمعاليه :-

1. تأسيس المدرسة العسكرية
، في المدينة المنوّرة

2. العمل على تخريج ما يزيد على 320 ضابطاً للقوات المسلحة، من الكلية الحربية، في الرياض.

3. تأسيس الملحقية العسكرية في باكستان.

4. تأسيس الملحقية العسكرية في لبنان.

5. الاشتراك في لجنة المتابعة العربية لأحداث لبنان.

6. الاشتراك في اللجنة الرباعية للمصالحة اللبنانية.

7. إنشاء القناة الثانية، للتلفزيون السعودي.

الأوسمة والأنواط والميداليات التي حصل عليها معاليه :-

1. وسام الملك عبدالعزيز، من الدرجة الثالثة، في 26/9/1393هـ.

2. وسام الملك عبدالعزيز، من الدرجة الممتازة، في 13/7/1398هـ.

3. وشاح الملك عبدالعزيز، من الطبقة الثانية، في 16/3/1405هـ.

4. عدة أوسمة من: باكستان، والأردن، ولبنان، وجمهورية مصر العربية، والجمهورية العراقية.

الوفاة :-
توفى في مدينة جدة يوم الأربعاء ١٥ مايو من عام ٢٠١٩ .م

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق