اخبار ثقافية

قَبْلَ الْحَوْلِ

بقلم-مَكِّيٌّ الشَّامِيّ :

لملمت أَوْرَاقِي وَمِنْ قَبْلَ حَوْلِهَا

رَاجَعْت أخطائي وَفِعْلِيٌّ و زَلَّتِي

لَقِيت لِي زَلَّات كَثُر نَسِيَتْهَا

سَأَلْت نَفْسِي كَيْف عُذْرِي و حُجَّتِي

يَارَبّ تَغْفِرَ لِي وَتَرَحَّم حَالَتَي

قَدْ ضَاقَ صَدْرِي مِن يُفَرِّج شِدّتي

يَا خَالِقِي يَا رازقي و مُصَوِّرِي

أَسْأَلُك يارباه تَبَرِّي عِلَّتِي

عَلَيْك وَحْدَك يَا إِلَهِي تَوَكُّلِي

مِنْ لِي سِوَاك وَقَد مَلَكَت أعنتي

أَنْتَ الْعَلِيم بحالنا ومآلنا

إيَّاك أَدْعُو فاستجب لِي دَعْوَتِي

ثُمَّ الصَّلَاةِ مَعَ السَّلَامِ عَلَى النَّبِيِّ

بفريضتي وتنفلي وبسُنّتِي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق