اخبار ثقافية

*فجر الحنين*

بقلم_*كاملة مليحي*

.: هل أمسى شوقي يراني
حين يرسمني
ام أضحى فجر حنيني
قائد يغزوني
هل حبري اصبح جاري بين أوردتي
ام ان اوراق كتابي في تجاويفي
هذا الزمان اتاني مشعلآ نبضي
.: فتبعثري ياأوراقي وانزف حبرك ياوريدي

فأنا التي لاتهدىء أسنة الأقلام لثورت حرفها
وانا التي تهيج الخواطر في لياليها
فيحرق حرفها قلب قارئها

وانا التي يعاتبها الليل اذا غفت….
عن أسطورة الحرف عينيها

من نبع الأنين رسمت حرفي
من بحر الأهات دونتك على سطري
وفي ساحة معارك الأشواق
بزغة شمس أبجديتي
فمد يدك وامسك بيدي
لنرحل عبر المجرة
نستقر على سطح نجمة
نختبىء فيها
من أنسكابات الألم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق